اسباب الصرع

 

        حين نبحث عن أسباب مرض الصرع نجد قائمة طويلة من الأسباب التي تنشأ عنها حالات الصرع، لكن السبب الحقيقي يبقي غير معلوم في الغالبية العظمي من الحالات بما يزيد عن 75% من مرضي الصرع، لذلك أطلق علي هذه الحالات "الأولية" Primary أو غير معروفة السببIdiopathic ، أو التي لا يوجد لدى المريض عند فحصه بدقة أي خلل عضوي، والواقع أن هناك خلل ما حتى في هذه الحالات التي يطلق عليها الأولية لكن المشكلة تكون في اكتشافه والتعرف عليه، أما في البقية من الحالات والتي يطلق عليها الثانوية فإن الخلل العضوي في المخ والذي يمكن أن يتسبب في الصرع يكون من الوضوح بحيث يمكن بالفحص الطبي والتصوير بالأشعة التوصل إلي تشخيصه.

                                             

أسباب الصرع:  خفية-وعائية- الكحول- اورام المخ- الالتهابات- اخرى

 

انواع الصرع

- لا داعي للقلق .. أريد وصفاً شاملاً لما حدث من أحد الذين شاهدوا النوبة من بدايتها ..

        هذه البداية هامة جداً عندما يبدأ الطبيب في فحص إحدى حالات الصرع، خصوصاً إذا كان ذلك عقب النوبة مباشرة، إن علي الطبيب أولاً أن يتأكد هل هذه الحالة فعلاً هي إحدى حالات الصرع أم أن المريض قد فقد وعيه لأي سبب آخر، ثم عليه بعد ذلك أن يحدد أي نوع من حالات الصرع هذه، فالصرع ليس نوع واحد وإنما عدة أنواع تختلف في أعراضها ومضاعفاتها، وفي أسلوب علاجها أيضاً.

 

                                                                        

للاطباء فقط

 

                                                            

 

 

 

قائمة بأنواع التشنجات الصرعية

Classitication of epileptic seizures

نوبات جزئية: Partial seizures

- نوبات جزئية بسيطة Simple partial مع عدن فقدان الوعي.

- نوبات جزئية مركبة: Complex partial  مع عدم تغير الوعي واضطراب نفسي حركي.

- نوبات جزئية تنتهي بنوبات تشنجات عامة Generalized seizures

نوبات كلية عامة Primary generalized seizures:-

- نوبات الغياب Absence قصيرة لثوان (نوبة صغرى).

- النفضة العضلية Myoclonic في جزء من عضلات الجسم أو الأطراف.

- نوبات اهتزازية Clonic .

- نوبات توترية Tonic.

- نوبات كبرى (تشنجات توترية اهتزازية) Tonic – Clonic وهي النوع التقليدي الذي يمثل 60% من نوبات التشنجات الصرعية.

النوبات الكبرى:

        ذلك هو النوع الرئيسي والشائع من حالات الصرع، وسميت النوبة الكبرى (Grand mal) Major fit  لأنها تسبب فقد الوعي بصورة كاملة بعد السقوط علي الأرض والتشنج الذي تهتز فيه كل أجزاء الجسم تقريباً، وعادة ما نتوجه إلي المريض بسؤال:

- هل كنت تشعر باقتراب النوبة ؟

- قبل عدة ثوان منها في بعض الأحيان حيث اشعر بومضات بصرية أو شعور مميز بالخوف الشديد، ولا يستمر ذلك سوى ثوان لا أشعر بعدها بنفسي.

 

                                                                      

        وغالباً ما تكون هذه بمثابة إشارة إنذار تسمى "الأورة" Aura قد لا تستغرق سوى ثانية واحدة لكنها لا تخلو من فائدة، فقد تكون كافية لتحذير المريض

        يسقط المريض علي الأرض إذا كان في وضع الجلوس أو واقفاً، وقد تحدث هنا صرخة عالية نتيجة لمرور الهواء في الحنجرة، ثم يبدأ حركات التشنج وهي اهتزازات عنيفة متتالية تكون واضحة في الأطراف، أي الذراعين والساقين، وتشمل بقية أجزاء الجسم، وهنا أيضاً قد يقوم المريض بعض لسانه نتيجة لضغط الفكين عليه،

 وفي هذه الأثناء فإن الذي ينظر إلي وجه المريض يلاحظ تغييراً في تعبيراته نتيجة لانقباض العضلات والزرقة التي يتلون بها، مع خروج زبد في صورة رغاوى من الفم، وقد يحدث أثناء هذه المرحلة من النوبة أن يتبول المريض دون أن يدرى فتبتل ملابسه.

النوبات الصغرى:

        وتدل تسمية النوبة الصغرى Petit mal أو الغياب Absence علي أن النوبة في هذه الحالة أقل بكثير من تلك التي توصف بالنوبة الكبرى من حيث شدتها، ومن ناحية أخرى فإنها أيضاً لا تصيب إلا صغار السن فهي شائعة الحدوث في الأطفال فقط ولا يمكن أن تصيب للمرة الأولي أي شخص تعدى سن العشرين، ولا يوجد عادة أي سبب مباشر يمكن التعرف عليه حيث يكون الطفل المصاب من الأصحاء أو الأطفال الطبيعيين فيما عدا إصابته بهذه النوبات.

نوبات الصرع الجزئية والنفسية الحركية:

        النوبات الجزئية هي نوبات تتميز بأنها تؤثر علي جزء محدود من الجسم حيث تحدث اهتزازات في أحد الأطراف دون غيره في كل مرة، وغالباً ما تبدأ النوبة في الأصابع ثم تنتشر في اليد إلي الذراع وحتى الكتف ثم تشمل نصف الجسم حيث تنتقل إلي الطرف السفلي، وهذا المسار يعكس انتشار الموجات المسببة لهذه الحركة الاهتزازية التي نراها، وهي غالباً ما تكون نتيجة لخلل عضوي بالمخ مثل وجود ورم أو آثار لإصابة بالرأس .

1 - 2 - 3

الصفحة الرئيسية